القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر أخــبار اليمن

بسامكو للتجارة والتوكيلات,,, شهاب حمادي حنظل وشريكه

الرياض : الرئيس هادي يرفض إعلان تشكيل الحكومة الجديدة بسبب عدم إكمال تنفيذ الشق العسكري والأمني

 

تعثر تشكيل الحكومة الجديدة

إرجاء إعلان تشكيلة الحكومة اليمنية الجديدة إلى وقت لاحق، والتي كان من المفترض أن يتم إعلانها مساء أمس الخميس، وفق الفترة التي أعلنها التحالف العربي لإنهاء تنفيذ الشق العسكري الأمني من اتفاق الرياض الذي رعته المملكة العربية السعودية في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي. 


ونقلت وكالة الأناضول عن مصادر عسكرية قولها، أن إعلان الحكومة تأجل لسبب عدم استكمال الترتيبات العسكرية الخاصة بتنفيذ الشق العسكري، على الرغم من إعلان السفير السعودي، محمد آل جابر استكمالها مساء أمس الخميس. 


وقالت المصادر العسكرية إن "دخول القوات الخاصة وقوات الأمن العام (حكومية) إلى عاصمة أبين زنجبار، لم تتم حتى الآن". 


وقالت مصادر أخرى عن تعثر حسم مرشح حقيبة وزارة الخارجية بعد أنباء عن اعتذار المرشح لها أحمد عوض بن مبارك سفير اليمن الحالي بواشنطن، حال دون إعلان الحكومة الجديدة حتى اللحظة. 


من جهة ثانية نقلت صحيفة "الشرق الأوسط"، عن مصدر في رئاسة الوزراء، قوله "إن إعلان الحكومة الجديدة سيتم في أي لحظة عقب الإنتهاء من تنفيذ الشق العسكري من تنفيذ اتفاق الرياض". متوقعا ألا يتأخر الإعلان عن يوم الأحد المقبل. 


والخميس ألمح رئيس البرلمان،الشيخ  سلطان البركاني، في تصريح لنفس الصحيفة، بأن تنفيذ الشق العسكري من اتفاق الرياض لم يستكمل بشكل نهائي حتى الآن. 


وقال البركاني إن الساعات القليلة القادمة ستشهد اكتمال الجانب العسكري ومن ثم إعلان الحكومة، واصفاً الأجواء المحيطة بتنفيذ الشق العسكري من اتفاق الرياض بـ"الإيجابية". 


ومنذ الجمعة الماضية، بدأت القوات الحكومية وقوات المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً انسحاباً متبادلاً من خطوط التماس في أبين، تنفيذاً للشق العسكري من اتفاق الرياض الموقّع بين الجانبين في نوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي. 

هل اعجبك الخـــبر :