القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر أخــبار اليمن

بسامكو للتجارة والتوكيلات,,, شهاب حمادي حنظل وشريكه

أبين : المجلس الإنتقالي الجنوبي يرفض تنفيذ إتفاق الرياض ويضع شروط جديدة

 



مصادر عسكرية قالت إن المجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً رفض تنفيذ إلتزاماته الخاصة بموجب إتفاق الرياض الموقع بين الحكومة والمجلس برعاية سعودية، في نوفمبر/تشرين الثاني من العام المنصرم،  ووضع شروطاً جديدة.


وأضافت المصادر، أن المجلس الانتقالي إشترط عودة "النخبة الشبوانية" الى محافظة شبوة، قبل تنفيذ الشق العسكري والأمني لاتفاق الرياض في محافظتي أبين وعدن. 


وبحسب المصادر، فإن المجلس الانتقالي رفض دخول قوات الأمن الحكومية إلى مدينة زنجبار مركز محافظة أبين (جنوبي البلاد)، بعد إعلان تشكيل الحكومة الجديدة. 


والجمعة الماضية، أعلنت الرئاسة اليمنية تشكيل حكومة جديدة برئاسة الدكتور معين عبدالملك، مكونة من 24 وزيراً، يمثلون مختلف المكونات السياسية، إضافة للمجلس الانتقالي، وذلك من أجل تنفيذ "اتفاق الرياض" الذي وقعته الحكومة والمجلس الإنتقالي برعاية المملكة العربية السعودية قبل أكثر من عام. 


وينص الاتفاق على تنفيذ ما يتعلق بالشق الأمني والعسكري كإخراج القوات العسكرية من عدن، ودمج الوحدات الأمنية والعسكرية التابعة للانتقالي تحت قيادة وزارتي الدفاع والداخلية، إضافة إلى سحب الأسلحة الثقيلة، وإعادة نشر قوات الأمن التابعة للحكومة للقيام بمهامها، قبل تشكيل حكومة جديدة. 


كما ينص إتفاق الرياض على تعيين محافظين جدد للمحافظات الجنوبية ومدراء أمن كذلك، لكن بعد عودة الحكومة للعاصمة المؤقتة عدن لإداء اليمنين الدستورية أمام الرئيس في عدن.

هل اعجبك الخـــبر :